اتحاد إعلاميي حلب يحمّل دار القضاء مسؤولية مقتل الإعلامي وليد القاسم

0

أخبار السوريين: أصدر اتحاد إعلاميي حلب يوم أمس الأحد بيانًا رسميًا حول مقتل الإعلامي “وليد القاسم” التابع لشبكة حلب نيوز، فيما أصدرت دار القضاء بمدينة حريتان بيانا تنكر صلتها بالموضوع.

وجاء  في البيان تحميل المسؤولية الكاملة لدار القضاء بمدينة حريتان والمطالبة بكشف تفاصيل الجريمة التي ارتكبت بحق الإعلامي “القاسم” كما أكد البيان أن الاتحاد سيتابع هذه القضية معبرًا أنها قضية مصيرية وقضية رأي عام.

يذكر أن دار القضاء  أعلنت مقتل الإعلامي “وليد القاسم” على يد جهة لم يتم ذِكْرها، وجاء هذا الإعلان بعد اختفاء القاسم لمدة ثلاثة أشهر إثر اعتقاله من قِبَل دار القضاء في حين أقرت المحكمة أن القاسم تم اعتقاله من قِبَل عناصر تابعة لها لكنها أطلقت سراحه على الفور، ليبقى مصير قاتليه غير معروف.

ومن جهتها، أصدرت دار القضاء بمدينة حريتان بيانًا رسميا نشرته على موقعها الرسمي فيسبوك ردا على الادعاء الذي اتهم دار القضاء بمقتل الإعلامي “وليد القاسم”.

وجاء في البيان أن دار القضاء بريئة من دم الإعلامي “وليد القاسم” مؤكدًا أن مجموعة عسكرية أحضرته للدار وبقي موقوفًا لديها لمدة نصف ساعة فقط، وتم إطلاق سراحه فورًا.

 

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.