مسلسل الاغتيالات يلاحق قادة جيش الأمة في الغوطة

0

اخبار السوريين: اغتال مسلحون مجهولون، أمس الجمعة، قائدين عسكريين في جيش الأمة ، في الغوطة الشرقية بريف دمشق.

وأفاد ناشطون أن مسلحين أطلقوا النار على قائد كتيبة درع الرسول “هشام محفوض أبو عمر”، وقائد كتيبة البشير “عماد البرهمجي أبو طالب”، التابعَيْن لجيش الأمة، في مدينة حرستا داخل الغوطة الشرقية؛ ما أدى إلى مقتلهما، هذا ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الحادث.

وتعَد الحادثة ليست الأولى من نوعها؛ حيث تم اغتيال عدد من قادة جيش الأمة في العام الماضي، منهم “فهد محمود الكردي” نائب قائد “جيش الأمة” في حرستا، إضافةً إلى المتحدث الرسمي باسم لواء “أسود الغوطة” بشير الأجوة ومرافقه، أثناء مرورهما في الطريق الواصل بين دوما ومسرابا، بينما نجا قائد “جيش الأمة” أحمد طه من محاولة اغتيال في مدينة دوما، فيما أصيب مرافقه بجروح خطيرة.

جدير بالذكر أن 10 فصائل مقاتلة في الغوطة الشرقية أعلنت في سبتمبر من العام الماضي عن تجمعها واندماجها تحت مسمى “جيش الأمة”، وهم: (لواء شهداء دوما، لواء أسود الغوطة، لواء الفاروق عمر، لواء فتح الشام، لواء شهداء عربين، لواء أنصار الأمة، لواء السيف الدمشقي، لواء حرملة بن الوليد، لواء زيد بن ثابت، فوج المهام الخاصة)، قبل أن يعلن انضمامه مؤخرًا إلى القيادة العامة في الغوطة الشرقية.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.