مسؤول أمريكي يبحث مع الائتلاف تفاصيل تدريب المعارضة المعتدلة

0

أخبار السوريين: اجتمع المسؤول عن تدريب المعارضة السورية المعتدلة الجنرال الأمريكي، مايكل كي ناغاتا، أول أمس الإثنين، في مدينة اسطنبول مع رئيس “الائتلاف السوري المعارض”، خالد خوجة، ورئيس الحكومة المؤقتة، أحمد طعمة، ووزير الدفاع في الحكومة المؤقتة اللواء سليم إدريس، بالإضافة إلى رؤساء الكتل في الائتلاف.

وبحث الاجتماع في آليات تدريب المعارضة المسلحة المعتدلة، والإمكانيات المتوفرة لهذا التدريب وعدد الأفراد الذين سيتم تدريبهم، بالإضافة إلى سبل التعاون بين فصائل المعارضة المسلحة المعتدلة ووزارة الدفاع الأمريكية، بحسب ما جاء في تقرير لصحيفة “العربي الجديد”.

وقالت مصادر الصحيفة، إن ناغاتا حدد مع المجتمعين الأول من شهر مارس/آذار المقبل كموعد لبدء تدريب فصائل المعارضة المسلحة المعتدلة وتأهيلها لمحاربة تنظيم داعش “الدولة الإسلامية”، كما تم الاتفاق على تحديد عدد العناصر التي سيتم تدريبها بخمسة آلاف عنصر.

وأضافت أنه تم الاتفاق خلال الاجتماع على أن تعود الفصائل إلى الأراضي السورية، بعد الانتهاء من تدريبها لمحاربة تنظيم “داعش” في الأول من شهر مايو/أيار المقبل. وتابعت المصادر نفسها، أن تلك الفصائل سيرافقها مراسلون صحافيون ميدانيون من أبناء المناطق التي ستجري فيها المعارك بمساندة جوية من قبل طيران التحالف بحيث تكون مهمة تلك الفصائل ملء الفراغ الذي سيتركه التنظيم في المناطق التي قد ينسحب منها.

كما أعلنت الولايات المتحدة، على لسان الناطقة الرسمية باسم وزارة الخارجية الأمريكية ماري هارف، أنها تدعم أي جهد مبذول يهدف إلى إيجاد حل وتسوية للأزمة السورية، وذلك في تعليق رسمي على مبادرة روسيا بهذا الشأن.

وأجابت “هارف” خلال مؤتمر صحفي عن عدة أسئلة حول المقترحات الروسية بإجراء مشاورات سورية – سورية في موسكو. مؤكدةً أن أي جهد من شأنه ضمان التقدم الحقيقي في الحل السياسي سيكون مفيدًا.

يُذكر أن روسيا دعت شخصياتٍ من المعارضة السورية، ومسؤولين من نظام الأسد لحضور اجتماع في موسكو، سيكون بمثابة “الدردشة”، للبدء بإيجاد حل سياسي تحت توصية روسية.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.