داعش يذبح مسؤولا مصريا في دير الزور بسبب التدخين

0

اخبار السوريين: قالت مصادر ميدانية إن مسؤولا مصري الجنسية في قوة الشرطة التابعة لتنظيم داعش “الدولة الإسلامية” في سوريا عثر عليه مقطوع الرأس في ولاية دير الزور بسبب ضبطه يدخن.

وأضافت المصادر أن الرجل الذي يعرف بأنه نائب أمير قوة الحسبة  في الولاية. وأوضحت المصادر أن جثة الرجل التي ظهرت عليها آثار تعذيب عثر عليها قرب شركة الكهرباء في مدينة الميادين.

ومنذ أيلول/سبتمبر يشن تحالف تقود الولايات المتحدة غارات على تنظيم الدولة الإسلامية الذي استولى على مساحات واسعة في سوريا والعراق.

وقالت المصادر إن رسالة تقول “هذا منكر يا شيخ” كانت على الجثة وكان في فمه سيجارة.

ولم يتضح من قام بقطع رأس الرجل، لكن سكانا في مناطق تسيطر عليها الدولة الإسلامية قالوا إن الجماعة المتشددة حظرت الجهر بالتدخين.

من ناحية أخرى قالت المصادر إن مجهولين حاولوا قتل اثنين من مقاتلي الدولة الإسلامية في مدينة الميادين. وقعت المحاولة الأولى عندما حاولت سيارة دهس أحد المقاتلين عند دوار الطيبة في الميادين، بينما جرت الثانية عندما هاجم شخصان على دراجة نارية مسلحا آخر بعصا معدنية، مما أدى إلى إصابته إصابة خطيرة.

وتخوض الدولة الإسلامية قتالا مع جماعات مسلحة أخرى، وتتخذ إجراءات صارمة مع السكان. وتقتل أيضا في بعض الأحيان أعضاءها لارتكابهم مخالفات.

ويقول سكان ونشطاء إن الدولة الإسلامية قطعت رؤوسا ورجمت كثيرين في مناطق تسيطر عليها لأنهم من المقاتلين المناوئين، أو لارتكاب أفعال يرونها تخالف تفسيرهم للشريعة الإسلامية.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.