داعش يعتقل مدنيين بديرالزور والنصرة تشتبك مع أهالي جوزف

0

اخبار السوريين: اعتقل تنظيم داعش “الدولة الإسلامية”، يوم أمس الأحد، أربعة أشخاص، بمدينة البوكمال الحدودية، بريف ديرالزور الشرقي، دون معرفة الأسباب التي دفعت التنظيم لاعتقالهم، فيما قتل عناصر من جبهة النصرة أحد وجهاء بلدة جوزف في جبل الزاوية.

وذكرت مصادر محلية، بأن التنظيم حاصر دوار السكرية بالمدينة، واعتقل الأشخاص الأربعة، ومن بينهم سعد الرجا شقيق محمد الرجا، قائد لواء “أحرار المشاهدة” سابقًا.

كما اعتقل تنظيم داعش أحمد الجفال، الملقب أبو الحارث، القيادي السابق في لواء جعفر الطيار، في بلدة الجرذي الشرقي، بريف دير الزور.

وفي السياق ذاته: شن طيران التحالف الدولي غارةً جويةً على المنطقة الصناعية بمدينة البوكمال؛ ما خلف أضرارًا مادية.

هذا فيما اقتحم عناصر من جبهة النصرة بلدة جوزف في منطقة جبل الزاوية ودارات اشتباكات مع إحدى عائلات البلدة، ما أدى لمقتل زعيمها فواز حميدي الداوود.

وقد بدأت القصة عندما منعت جبهة النصرة فريقًا إذاعيا من تركيب أدواته الهوائية في قمة النبي أيوب لدواعٍ أمنية، حيث تطور الأمر إلى مشادات تخللها تدخل أحد الأشخاص العاملين في مرصد عسكري موجود في بلدة جوزف، وقام بشتم جبهة النصرة، وسب الذات الإلهية وسب الدين، وذلك عبر الجهاز اللاسلكي الثوري العام، وبدأ يحرض أهل القرية على التصدي لمقاتلي جبهة النصرة الذين أتوا لاعتقاله.

ما دفع عائلة آل داوود للخروج والاشتباك مع رتل الجبهة، الذي تمكن في النهاية من قتل متزعم تلك العائلة، وفر أفرادها هاربين.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.