جبهة النصرة تتوعد حركة حزم بسبب اعتدءات

0

 

أخبار السوريين: ردت جبهة النصرة في حلب على بيان حركة حزم الذي أكد اعتداء النصرة على مقاتلي الحركة ومداهمة منازل قياديين فيها، ببيان قالت فيه إنها ردت على “حزم” هي التي بدأت بالاعتداء.

وجاء في بيان النصرة، أن بيان حركة حزم لم يذكر الاعتداءات المتتالية على جنود الجبهة في حلب وإدلب، و”رغمَ كلِّ الاعتداءاتِ والمضايقاتِ لم تردّ جبهةُ النصرة بأيِّ خطوةٍ عسكريةٍ؛ حقناً للدماء ولحساسية الوضع في حلب”.

وأشارت النصرة إلى أنها لا زالت صابرة متروية رغم أن ” بعضَ الجماعاتِ العميلة التي تنفذُّ أجنداتٍ غربيةٍ كان لها النّصيبُ الأكبر في إيقافِ الغزوة (نبل والزهراء)؛ فبعدَ كلِّ الصّبرِ من جُندِ الجبهةِ والحكمةِ في التّعاملِ مع الموقفِ من أمرائها ظنَّ قادةُ الحركةِ ذلكَ ضَعفاً، ولكنَها رَوِيّةُ الحليمِ “، مؤكدة أنها لن تترك من اعتدى على عناصرها دون حساب ولو بعد حين.

ونوهت النصرة في بيانها إلى أن حركة حزم لطالما “أعلنَت عن استقبالها دعماً أمريكياً دون خَجلٍ أو حياء”، كما أنها اتهمت الجبهة “بتُهَمٍ واهيةٍ يعرفُ كذبَها الشيبُ قبل الشبّان، فأوّلُ ما بدأ البيان به تناقضٌ واضحٌ، واتّهموا الجبهةَ بالاعتداءِ على حواجزَ لهم دونَ بيّنةٍ أو دليل”.

وكانت حركة حزم أصدرت بياناً أول أمس أكدت فيه تعرض عناصر وقادة تابعين لها للاعتداء والاعتقال من قبل جبهة النصرة، دون أن تستجيب لوساطة غرفة عمليات حلب.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.