تقرير أخبار السوريين اليومي للأحداث الميدانية 28/12/2014

0

اخبار السوريين : استهدفت قوات الأسد جبهة المناشر الواقعة جنوب حي جوبر بغاز الكلور السام؛ ما أسفر عن وقوع سبعة مصابين على الأقل، فيما تمكن مقاتلو المعارضة من التصدي لمحاولة قوات الأسد اقتحام حاجز عارفة في حي جوبر.

هذا فيما نصبت فصائل المعارضة في القلمون الشرقي عدةً كمائن لقوات الأسد، تركزت على طريق أبو الشامات؛ ما أسفر عن مقتل وجرح العشرات من قوات الأسد و”الدفاع الوطني”.

كما اندلعت اشتباكات عنيفة بين الفصائل الثورية في القلمون الغربي وقوات الأسد في حاجز ضهر شحار بالجبل الغربي لمدينة الزبداني من جهة كفير يابوس، تزامنًا مع قصف مدفعي عنيف من اللواء 18 في يابوس.

ومن جهتهم تمكن مقاتلو المعارضة من قنص عنصرين لقوات الأسد على جبهة فرع المخابرات الجوية في حرستا، فيما سقط عشرات الضحايا والجرحى أغلبهم نساء وأطفال؛ جراء غارات جوية على دوما وزملكا والبللالية ومرج السلطان وقرية حمريت ومنطقة الجمعيات، كما ألقى الطيران المروحي براميل متفجرة على داريا، في حين تعرضت بلدات زبدين ودير العصافير وكناكر وسلطانة وأطراف مخيم خان الشيخ وبلدة المقيليبة لقصف مدفعي.

وفي حلب، قصفت كتيبة المدفعية التابعة لفيلق الشام مواقع الميليشيات الشيعية في بلدة الزهراء بعدة صواريخ “كاتيوشا”، وحققت إصابات مباشرة، فيما تجددت الاشتباكات بالأسلحة المتوسطة والثقيلة بين جبهة أنصار الدين وقوات الأسد، حيث استهدف المقاتلون بالأسلحة الرشاشة وقذائف الـRPG قوات الأسد داخل الحي.

وفي الشيخ نجار استهدفت غرفة مدفعية حلب بقذائف الهاون تجمعات قوات الأسد وسط قصف من أحرار الشام لمواقع الميليشيات الأجنبية في مزارع الملاح بقذائف الهاون الثقيل.

وفي حماة، فجر مقاتلو جبهة النصرة رتلًا عسكريا لقوات الأسد بالعبوات الناسفة في قرية سريحين في ريف حماة الجنوبي؛ ما أدى إلى مقتل عدد كبير من الجنود.

كما ألقى تنظيم داعش القبض على 20 عنصرًا من قوات “الدفاع الوطني” في ريف حماة الشرقي، معظمهم ينتمون للطائفة “العلوية” لدى محاولتهم التسلل من أوتوستراد الرقة نحو قرية صلبا بريف حماة الشرقي.

وفي حمص، أحبط مقاتلو المعارضة عملية تسلل لقوات الأسد إلى مدينة تلبسية المحاصرة من الجبهة الشرقية للمدينة (ثغور حوش حجوا) والجبهة الجنوبية، وتمكنوا من قتل جنديين على الأقل، فيما أصيب العشرات بحروق واختناق في صفوف المدنيين؛ جراء استهداف حي الوعر بقذائف تحوي مادة النابالم المحرمة دوليا.

وفي اللاذقية، استهدف مقاتلو المعارضة معاقل قوات الأسد في قرية تلا بقذائف الهاون 82 مم محلية الصنع، فيما شن الطيران الحربي غارة على منطقة سلمى بجبل الأكراد.

وفي الحسكة، دارت معارك عنيفة في الجبهة الشرقية والجنوبية من مدينة عين العرب بعد أن نفذ تنظيم الدولة عدة هجمات على القوات الكردية الموالية لنظام الأسد في محور مدرسة البنات ومنطقة بوطان بالمدينة، وسط قصف متبادل بين الطرفين بالأسلحة الثقيلة.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.