موقع أخباري منوع شامل

.

عافش.. تنظيم جديد في سوريا بعد حالش وداعش وقادش


عافش.. تنظيم جديد في سوريا بعد حالش وداعش وقادش

أطلق عدد من النشطاء السوريين حملة على فيسبوك تحت اسم “عافش” في إشارة إلى جرائم قوات الأسد في سرقة محتويات البيوت في البلدان التي يدخلونها، حيث يجري على ألسنة العامة تسمية صاحب هذه الممارسات بالعفش.
وقد وثق الناشطون بالصور ومقاطع الفيديو قيام عناصر من قوات الأسد من ضباط وجنود بسرقة الأدوات المنزلية والمفروشات من منازل المواطنين بعدة مناطق سورية.
ويربط اسم عافش قوات الأسد بتنظيم داعش “الدولة الإسلامية في العراق والشام”، وحالش “حزب الله اللبناني الموالي لنظام الأسد”.
ونقلت وكالة الأناضول عن النشطاء أن قوات الأسد سبق لها ممارسة الفعل نفسه، إبان وجودها في لبنان مابين 1976 و2005، والتي لا تزال تؤرق ذاكرة اللبنانيين، حيث لجأت إلى بيع المسروقات التي اغتصبتها من منازل السوريين، بنفس الطريقة التي كانت تبيع فيها المسروقات المغتصبة من منازل اللبنانيين.
وأضافوا أنه باتت انتشرت أسواق تعرف باسم أسواق السُنَّة، في إشارة إلى أن البضائع الموجودة في تلك الأسواق تعود ملكيتها للسنة وانتزعت منهم على يد أبناء الطائفة العلوية من أفراد الجيش السوري والأجهزة الأمنية.
وتوجد هذه الأسواق في العديد من مناطق دمشق، طرطوس، وحمص، وهي مخصصة لبيع الأدوات المنزلية والمفروشات المسروقة من قبل الجيش، على غرار “أسواق الحرامية” التي كانت تصرف مسروقات الجيش القادمة من لبنان.
وتعليقا على هذه هذه الحملة، كتب غسان ابراهيم Ghassan Ibrahim يقول: كلهم #سوا يحتلون سوريا.. #داعش و#حالش.. والآن #عافش.. عافش من تعفيش والمعنى الحرفي لكلمة تعفيش هو تحميل العفش؛ إلا أنها في اللهجات الدارجة في دمشق وريفها تدلّ على السرقة..
ولكن يبدو أن هذا التعليق لم يعجب أبو عبدالله حسين حسين فرد عليه: هل رأيت الدولة الإسلامية في العراق والشام تسرق… اسأل عن أسعار المواد الاستهلاكية في الرقة التي تذبح بصمت وعدد المدارس التي افتتحت هذا العام والحالة الأمنية هناك، اتق الله يا غسان فأنت مثقف والله تعالى سيسألك.
وقد كتبت ‏ Jaddsy Sy ترد على أبو عبدالله حسين حسين وتقول: وما رأيك بذبح أبو المقدام السراقبي على يد داعش وجرائم داعش يا سيد أبو عبد الله حسين حسين؟.
في علّق Ahmad Abu ALi Ghayadah على هذه الحملة قائلا: في سوريا: داعش: دولة الإسلام في العراق والشام، دولة قطع الأيادي ونحر الأطفال..
حالش: حزب إيران في سوريا ولبنان، حزب حسن نصر الله..
وآخر الاختراعات: ‫#‏عافش : الجيش العربي السوري للعفش المسروق من منازل النازحين!!
حاليا انتشر في سوريا خاصة في مناطق الساحل تسمية سوق عفش الجيش!!
عفش وأثاث مسروق يباع بأسعار زهيدة!
تخيلوا مدى انحطاط هذا الجيش وجيوشنا النظامية عموما..! وهذا يؤكد ويدعم النظرة القائلة بأنها عصابات لخدمة الرئيس أو الأمير والسلطان..
وكتب Ahmed Saud يقول: بعد داعش، وحالش، وماعش، صار بدها عافش بالفعل! شو بقيان كمان يا ترى؟ نافش.. طاحش.. جاحش ويلعن روحك يا #عافش
وأخيرا علّق Hussin Douri على هذه الحملة بالقول: أعجبني الاسم الجديد لجيشنا الباسل، وما شاء الله وكان لابسو لبس متل توب العرس…… ‫#‏عافش‬



لمحة عن كاتب المقال


Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>