المركز الثقافي الاسلامي في لندن ينظم مسابقة “الفراهيدي” للقراءة العربية

0

نظم المركز الثقافي الإسلامي في لندن ، برعاية سفارة سلطنة عمان ، التصفيات النهائية لمسابقة الخليل بن أحمد الفراهيدي للقراءة العربية وحفل توزيع الجوائز على الفائزين ، وذلك يوم الأحد 23 يونيو 2019 ، في قاعة المؤتمرات بالمركز.
وشارك في المسابقة 45 من الطلاب من مختلف المدارس العربية التكميلية العاملة في لندن ومحيطها ، تتراوح أعمارهم بين 10 و 16 سنة.
وبدأت التصفيات واختبار الطلاب الساعة الثالثة بعد الظهر وتواصلت إلى حدود الساعة السادسة حيث تمّ اختيار الطلاب الفائزين بالمراتب العشر الأولى.
بدأ الاحتفال في حدود الساعة السادسة ونصف بتلاوة آيات من القرآن الكريم ، ثم قدم الأستاذ فيصل موتور كلمة ترحيبية باللغة الأنجليزية نيابة عن الدكتور أحمد الدبيان و نقل تحياته لجميع المشاركين ، وقدم الشكر لسفارة عمان على دعم المسابقة وحضورهم المتواصل في جميع أنشطة المركز ، وبين أن هذه المسابقة تندرج ضمن جهود المركز في خدمة وتسهيل تدريس اللغة العربية في الغرب ، هذه اللغة التي ينظر لها في الغرب كلغة مهمة وسريعة الانتشار ، وبين حرص المركز على دعم مثل هذه الأنشطة وتعزيز التعاون المشترك في كل المجالات.
ثم تحدث الاستاذ أحمد الإمام ورحب ثانية بالضيفين الكريمين الأستاذ عيسى الشيباني نائب سفير سلطنة عمان في لندن و الأستاذ الإمام حمزة مستشار سفير جمهورية موريتانيا الإسلامية في لندن.
ثمّ بين الجهود الكبيرة التي بذلها الدكتور أحمد الدبيان في الإعداد لهذه المسابقة من حيث الترويج لها والتعريف بها لدى أصحاب السمو والسعادة أعضاء مجلس الأمناء لتأمين الدعم لها ، وقدم شكرا خاصا لسعادة سفير سلطنة عمان صاحب السعادة ، عبد العزيز بن عبد الله الهنائي على الاستجابة السريعة وتقديم الدعم المادي والمعنوي للمسابقة ، والمتابعة المستمرة من قبل سفارة عمان لمراحل تنفيذ المسابقة. وتقديرا لهذه اللفتة الكريمة سميت المسابقة باسم علم فذ من أعلام عمان ، الخليل بن أحمد الفراهيدي.
ثمّ بين أن المركز إضافة إلى دوره الأساسي في خدمة المسلمين بتسهيل عباداتهم والحفاظ على هويتهم الإسلامية من خلال القسم الديني الذي يهتم بما يتعلق بأنشطة المسجد من شعائر تعبدية وحلقات قرآن ودروس مختلفة وخدمات إجتماعية ،فإنه أنشأ وحدة تعليمية للعناية بما يتعلق بالتعليم والدورات التدريبية والندوات التعليمية والمؤتمرات ، وركز على تعليم اللغة العربية وله في هذا المجال مدرسة لنهاية الأسبوع لتدريس اللغة العربية والقرآن الكريم والتربية الاسلامية لأبناء العرب والمسلمين وله دورات في اللغة العربية للكبار يرتادها كثير من غير المسلمين ، وقد اعترف بالمركز قبل أشهر كجهة معتمدة لتدريس اللغة العربية ويسلم شهادات موثقة لطلابه ، وهو يسعى بتنوع هذه الأنشطة لتغيير الصورة النمطية عن الإسلام والمسلمين لدى بعض الدوائر الغربية ووسائل الإعلام.
والمركز مفتوح لكل نشاط مشترك وتنسيق في إعداد وتنشيط برامج تعليمية مختلفة ، يشهد على ذلك علاقات المركز المتميزة بكثير من وزارات التعليم ووزارات الشؤون الإسلامية والمنظمات الحكومية والخاصة في الدول العربية والإسلامية والمنظمات الكبرى مثل رابطة العالم الاسلامي و الأيسيسكو في المغرب والألكسو في تونس.
ثم بين الآليات التي اتبعت خلال مراحل إعداد المسابقة والحرص على تحقيق العدل والإنصاف في اختيار الفائزين من خلال اختيار أعضاء لجنة التحكيم وطريقة التقييم لترتيب الأولين ، والمفرح أن النتائج كانت متقاربة وجميع الطلاب كانوا في المستوى المتوقع حيث قرؤوا الكتب واستفادوا منها.
ثم تناول الكلمة سعادة الأستاذ عيسى الشيباني ، الذي نقل تحيات سعادة سفير سلطنة عمان ودعمه لهذه المسابقة وحرصه الخاص عل إنجاحها ، وهو يقدر ويثمن الخدمات الجليلة التي يقدمها المركز الثقافي الإسلامي في كل الميادين ، وسفارة عمان يشرفها دعم مثل هذه الأنشطة وترجو للمركز دوام التوفيق والنجاح في تحقيق أهدافه في خدمة الأقلية المسلمة وإعطاء الصورة الصحيحة المشرقة عن الإسلام والمسلمين.
بعد ذلك قدم مجموعة من الطلاب نشيدا يحث على التعليم والبحث و المبادرة.
ثم تكرم الضيفان الكريمان مع مدراء المدارس بتكريم الطلاب وتسليمهم الشهادات والجوائز.
كان الحضور كبيرا وعبر الجميع عن إعجابهم بهذه المسابقة و تثمينهم لجهود المركز في خدمة اللغة العربية ، وطالبوا بزيادة مثل هذه النشاطات المشتركة بين المدارس العربية التكميلية.

تم اللقاء بالتقاط صور جماعية للمناسبة.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.