بالفيديو: برنامج ديني على قناة موالية لنظام الأسد يُفتي بـ إعدام مدنيي التسويات!

0
أخبار السوريين: أجاب أحد شيوخ نظام الأسد ممن يصدرون فتاوى في برنامج تلفزيوني على إحدى القنوات الموالية، أن اعتقال النظام لمدني أجرى تسوية مع نظام الأسد بعد عودته من إدلب، وقد تصل عقوبته لحد الإعدام هي “عدل السلطات”، وذلك عقب سؤال فتاة سورية للشيخ حول عودة أخيها بتسوية من إدلب.
“أنا رح احمل ذنب أخي”
وسألت إحدى المتابعات من ريف دمشق، برنامج “أنت تسأل والإسلام يجيب” الذي يقدمه الشيخ خضر شحرور على قناة سما الموالية، بقولها: “أخي كان في إدلب وعامل كذا إجرام وطلع ما في عليه شي هون غير خدمة الجيش، ونزل لهون وراح انسجن وهلق مرتو وأهلها وأهلي عم يلوموني هلق هو رح يوصل لحد المشنقة عم بيقولولي ذنبوا أنا رح احملوا”.

وأجاب شحرور على سؤال المتصلة ريما بقوله: “طالما هو صار بيد العدالة وبيد السلطة والسلطة عادلة طبعاً إذا هو مجرم والجريمة بدها عقاب كونه تسبب بدماء وقتل، فهذا عدل لأن كمان اللي انقتلوا لهم أزواج وأبناء وأهل والمجرم لا بد ياخد عقابوا وما في إثم عليكي”.

وليست هي المرة الأولى التي يعتقل فيها نظام الأسد المدنيين العائدين إلى مناطقه من خارج سوريا أو من مناطق المعارضة ويقوم بتصفية بعضهم في المعتقلات، على الرغم من ترويج النظام وحليفته روسيا، بسهولة عودة اللاجئين والمهجرين، ضمن تسوية تمسح كافة التُهم الموجهة إليهم.

وكان وزير الدولة لشؤون النازحين في لبنان، معين المرعبي، كشف قبل أشهر عن قتل نظام الأسد لعدد من اللاجئين السوريين الذين عادوا من الأراضي اللبنانية إلى بلدهم. موضحاً أن النظام يمارس أعمال القتل والانتقام والتهجير بحق لاجئين سوريين عادوا إلى مناطق يسيطر عليها.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.