سقوط ثلاثة قتلى بجريمتين منفصلتين في اللاذقية

0

أخبار السوريين: أفادت شبكات إخبارية محلية (الأحد) إن مدينة اللاذقية شهدت خلال الـ24 الساعة الماضية جريمتي قتل، أودت بحياة ثلاثة أشخص بينهم امرأة وطفل.
وذكرت “شبكة أخبار اللاذقية” في فيسبوك، أن الجريمة الأولى تمثلت في مقتل طفل لم يتجاوز السابعة من عمره على يد زوج أمه في منطقة الرمل الفلسطيني بمدينة اللاذقية، دون أن تذكر تفاصيل الجريمة، بينما قال معلقون على الخبر، إن الرجل قتل الطفل بواسطة أنبوب معدني ضربه به على رأسه، منوهين إلى أن الطفل يعاني من العذاب بشكل مستمر على يد زوج أمه.

أما الجريمة الثانية، حدثت عندما اعترض شاب سيارة أجرة (تاكسي) تقل خطيبته السابقة، وأطلق النار عليها ليسفر الحادث عن مقتل الفتاة وسائق التكسي معاً، دون مزيد من المعلومات حول أسباب الجريمة.

يشار إلى أنها ليست الجريمة الأولى من نوعها التي يشهدها الساحل السوري، ففي تشرين الأول الفائت (2018) أقدم المدعو (عبد اللطيف عبد الله) على قتل الطالبة الجامعية (روان عز الدين يوسف) بإطلاق النار عليها من بندقية روسية.

وقالت صفحات موالية حينها، إن عملية القتل تمت في قرية (زبرقان) في صافيتا التابعة لمحافظة طرطوس، بعد أن قام (عبد الله) بملاحقة الفتاة التي هربت منه وحاولت دخول أحد المنازل حيث أطلق النار عليها ثم على نفسه، مما أدى إلى مقتلها.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.