العثور على شاب سوري مشنوقا داخل منزله وسط ظروف غامضة في العراق

0

أخبار السوريين: تناقلت وسائل إعلام محلية (سورية وعراقية)، السبت، أنباء تفيد بوفاة شاب سوري، داخل منزله في مدينة أربي، وسط ظروف غامضة.
وذكرت مصادر إعلامية عراقية أن اللاجئ السوري فايز بصري (33 عاماً)، المنحدر من المالكية، أقدم على الانتحار شنقاً في منزله القريب من حي هفالان.
وأشارت إلى أن الشاب المنتحر كان أرسل زوجته مع طفلتهما إلى منزل شقيقه في أربيل، قبل يوم من انتحاره الذي لم تعرف أسباب إقدامه عليه.

من جهتها، ذكر مصادر إعلامية محلية، أن الشاب ينحدر من قرية شيرو، وقد وجد مشنوقاً وسط ظروف غامضة، عندما كانت زوجته خارج المنزل، ومن المقرر أن يدفن في مسقط رأسه.

مشاركة المقال !

اترك تعليق