“ميدل إيست”: هكذا تم تعذيب خاشقجي وتقطيع جثته.. وأنقرة تقر بمقتله داخل سفارة بلاده

0

أخبار السوريين: قال موقع ميدل إيست آي البريطاني في تقرير له، إن الكاتب السعودي المعارض جمال خاشقجي الذي تم اختطافه فور دخوله مبنى القنصلية السعودية في اسطنبول ومنع خطيبته من الدخول معه، تعرض للإهانة والتعذيب فورا من قبل وفد أمني وصل من السعودية ويضم مسؤول كبير مقرب من ولي العهد السعودي محمد بن سلمان.

وأضاف الموقع أن خاشقجي تعرض لتعذيب شديد قبل قتله وتقطيع جثته لأجزاء، ومن ثم تم نقلها خارج مبنى القنصلية ووضعها في إحدى ضواحي إسطنبول.

وأفادت المصادر أن الوفد الأمني السعودي حسب تقارير الأمن التركي والمطارات قد غادر تركيا في نفس اليوم على متن طائرة خاصة بعد تصوير مشاهد التعذيب والقتل حسب طلب ابن سلمان نفسه.

وقد أكد مصدر كبير في الشرطة التركية، أن الصحفي السعودي جمال خاشقجي تعرض للتعذيب الوحشي قبل قتله في سفارة بلاده في إسطنبول.

ونقلت صحيفة “ميدل إيست آي” البريطانية عن المصدر، قوله إن خاشقجي “تعرض للتعذيب الوحشي، وقُتل وقُطّع لأجزاء. كل شيء تم تصويره على شريط فيديو لإثبات أن المهمة قد أنجزت، وتم إخراج الشريط من البلاد”.

وفي ذات السياق كشف مسؤولون أتراك أن الصحافي والكاتب السعودي جمال خاشقجي قد قتل داخل سفارة بلاده في تركيا بعد أن أراد الحصول على بعض الأوراق من السفارة.

ونقلت رويترز عن مصدر مسؤول في الشرطة التركية مساء أمس أن التقديرات الأولية تشير إلى مقتل جمال خاشقجي الكاتب والصحفي السعودية داخل السفاراة السعودية في اسطنبول على يد فريق مختص وصل من الرياض على متن طائرتين أثناء تواجد خاشقجي داخل السفارة السعودية وغادر في اليوم نفسه.

هذا وكانت الشرطة التركية أعلنت أن فريقاً من السعوديين توجه إلى قنصلية السعودية في اسطنبول عندما كان جمال خاشقجي موجوداً فيها وأن الأخير لم يغادر أبداً السفارة التي كان قد زارها بغرض إجراء معاملات إدارية.

وقالت الشرطة أن الفريق المؤلف من 15 شخصا بينهم مسؤولون وصل إلى اسطنبول على متن طائرتين الثلاثاء وغادر في اليوم نفسه.

خاشقجي الذي انتقل للعيش في الولايات المتحدة قبل نحو ثمانية أشهر خشية اعتقاله بعدما انتقد قرارات أصدرها ولي العهد السعودي والتدخل العسكري في اليمن.

مشاركة المقال !

اترك تعليق