ميليشيا أفغانية تعرض على أرامل كفريا والفوعة الشيعيتين زواج المتعة مقابل تأمين سكنهن

0

أخبار السوريين: أفاد ناشطون أن ميليشيا موالية لإيران تساوم أرامل كفريا والفوعة على زواج المتعة مقابل تحسين أوضاعهن وتأمين منازل للسكن.

وأفاد مراسل شبكة نداء سورية من مصادره أن قادة الميليشيا الأفغانية المنتشرة في أحياء مدينة حلب الشرقية رفضوا السماح للنساء الأرامل من أبناء بلدتي كفريا والفوعة اللواتي رفضن البقاء في مراكز الإيواء المخصصة لهن في محيط حلب بالسكن في الشقق السكنية الفارغة ضمن الأحياء الخاضعة لسيطرة الميليشيات في أحيائها الشرقية إلا بشرط قبولهن بزواج المتعة من عناصر الميليشيات كي يسمح لهن باقتناء منازل في المدينة.

ولفتت المصادر أن معظم الأرامل رفضن العرض وعدن إلى مراكز الإيواء ومنهن من توجهن إلى أحياء حلب القديمة حيث قامت عدة عائلات بإيوائهن دون مقابل.

وكان الممثل الخاص لقائد ميليشيا النجباء العراقية “أكرم الكعبي” الذي زار مؤخراً مركز إيواء أبناء بلدتي كفريا والفوعة التي خصصها لهم النظام في منطقة جبرين في محيط حلب عبر عن أسفه من الإهمال والتهميش وسوء الخدمات التي يعيشها المدنيون وتعهد مسؤول الحركة بالتواصل مع النظام لحل مشكلات السكن والصحة والخدمات ودراسة اندماج أبنائها ضمن صفوف الحركة بموجب المطالب التي طرحها أولئك.

مشاركة المقال !

اترك تعليق