شركات المرتزقة في روسيا تتنافس للقتال في سوريا

0

أخبار السوريين: كشفت وسائل إعلام روسية مستقلة، عن وجود شركة جديدة للمرتزقة الروس في سوريا، بعد أن ذاع صيت شركة “فاغنر” التي تقاتل في مناطق مختلفة من سوريا، وبشكل خاص المناطق الغنية بالثروات.
وفي الصدد؛ كشفت قناة “دوزهد” الروسية المستقلة، إن شركة عسكرية روسية خاصة تدعى “باتريوت”، على صلة بوزارة الدفاع الروسية، تنشط حاليا في سوريا.

وأشارت إلى أن مقاتلي شركة “باتريوت” لا يزالون مدرجين كموظفين عسكريين روسيين، وبأن هذه الشركة تقدم عقوداً ورواتب أفضل للمقاتلين مقارنة بشركة “فاغنر” الروسية.

وبحس المصدر؛ لا تعد “باتريوت” الأولى من نوعها، فهناك مجموعة “فاغنر” وهي منظمة روسية شبه عسكرية خاصة، اشتركت في عمليات عسكرية داخل سوريا، حيث تنشط وبشكل مكثّف في مدينة تدمر شرق حمص وريف دير الزور.

وأوضحت القناة أن نشاط المرتزقة يعد غير قانوني في روسيا، إلا أن هذا لم يمنع شركات مثل “فاغنر” و”باتريوت” من تنفيذ عمليات عسكرية في سوريا، وشرق أوكرانيا.

وتتبارى الشركتان على توفير الحماية لآبار النفط المتواجدة في سوريا، بحسب تقارير إعلامية، كما تشاركان في عمليات عسكرية داخل سوريا لاسيما شرقها (البادية السورية).

وكان ديمتري بيسكوف، المتحدث باسم الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أعلن في كانون الأول/ديسمبر 2016 أن رجلا يدعى ديمتري أوتكين، ويحمل الاسم الحركي “فاغنر”، حضر إلى حفل استقبال بالكرملين.

وكشفت وسائل إعلام روسية لاحقا، أن أوتكين يعد أحد القيادات الرئيسية لمجموعة “فاغنر”، وقد منحته الدولة وسام الشجاعة.

المصدر: الحرة

مشاركة المقال !

اترك تعليق