الائتلاف الوطني السوري: مجزرة “زردنا” جريمة متعمدة إرتكبتها روسيا

0

أخبار السوريين: اعتبر الائتلاف الوطني السوري أن ارتكاب روسيا مجزرة “زردنا” بريف إدلب، أمس الخميس، “جريمة متعمدة” في منطقة “خفض التصعيد”.

وقال الائتلاف في بيانٍ له “نحن أمام جريمة متعمدة، ارتكبت في منطقة يفترض أنها خاضعة لاتفاق خفض التصعيد، وأمام مجرم حاقد متمرس في الإجرام، فظاعة الفعل وفداحة الخسائر وحجم الدمار تفوق التصور”.

وتساءل الائتلاف مستنكرًا: “عن حقيقة هذا المجتمع الدولي اللامبالي، الذي يستمر في تأمل المجازر والجرائم والتهجير والتدمير والاعتقال، دون أن يمارس واجباته تجاه حماية السلم والأمن”.

وطالب الائتلاف الوطني من مجلس الأمن والأمم المتحدة والهيئات والمنظمات الدولية بالوقوف على واجباتها لإنقاذ المدنيين، واتخاذ كل الإجراءات اللازمة لضمان حمايتهم، مشيرًا إلى ضرورة وقف الجرائم ومحاسبة مرتكبيها، إضافة إلى فرض حل سياسي شامل في سوريا.

ونفَّذت طائرات الاحتلال الروسي غارات جوية على الأحياء السكنية ببلدة زردنا بريف إدلب، الليلة الماضية؛ ما أسفر عن سقوط 45 ضحية على الأقل، إضافة إلى أكثر من 100 جريح، وعشرات المفقودين تحت الأنقاض.

وتعتبر محافظة إدلب ضمن اتفاق “خفض التصعيد” التي توصّلت إليه الدول الضامنة ” روسيا وتركيا وإيران” في محادثات “أستانا 6”.

مشاركة المقال !

اترك تعليق