ماريا زاخاروفا تذكّر واشنطن ولندن.. بشار الأسد عميلكم قبل أن يكون عميلنا!

0

أخبار السوريين: بعد أن درجت وسائل إعلام ومسؤولون غربيون على نعت بشار الأسد، تلميحا أو تصريحا، بأنه عميل روسيا ورجل “بوتين” في دمشق، ظهرت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية “ماريا زاخاروفا”، لترد على هذه التهمة، مذكرة بأن بشار هو ابن الغرب وعميله أكثر مما هو عميل لموسكو.

كلام “زاخاروفا” جاء في مقابلة أجرتها مع قناة “سكاي نيوز” البريطانية، حيث قالت: “قبل نزع السلاح الكيميائي كان الأسد الصديق الأفضل ليس لموسكو لكن لواشنطن ولندن .. كيري (وزير الخارجية الأمريكي السابق) عندما كان يعمل في مجلس الشيوخ، كان على علاقة ودية مع الأسد”.

وتابعت: “الأسد قضى معظم حياته في بريطانيا، إنه رجلكم أكثر مما هو رجلنا”، في إشارة واضحة على الفترة التي قضاها بشار في بريطانيا بداعي “متابعة اختصاصه” في طب العيون، قبل أن يتم استدعاؤه على عجل من أجل تحضيره لوراثة “العرش” خلفا لأخيه الأكبر الذي قتل في حادث سير غامض.

وكان “كيري” مهندس الصفقة المخزية التي أفضت إلى تجنيب بشار الأسد أي ضربات “عقابية” جراء استخدامه للسلاح الكيماوي في الغوطة صيف 2013، حيث قضى نحو 1500 شخص، بينهم أعداد كبيرة من النساء والأطفال.

مشاركة المقال !

اترك تعليق