الثوار يقتلون قائد الحملة العسكرية لميليشيات “النمر” بريف إدلب الجنوبي

0

أخبار السوريين: لقي قائد الحملة العسكرية لميليشيات العميد سهيل الحسن “النمر” على ريف إدلب مصرعه على يد “الجيش السوري الحر” يوم أمس الخميس.

وذكرت مصادر إعلامية موالية أن العقيد “وسام جحجاح”، الذي يشغل منصب مسؤول عمليات ريف حماة الشمالي في جيش النظام السوري وقائد حملة “سهيل الحسن” العسكرية على ريف إدلب، قُتِل إلى جانب عدد من عناصره في معارك ريف إدلب الجنوبي.

ويعتبر “جحجاح” من أبرز القادة العسكريين في جيش النظام السوري، كما أنه أحد أهم الضباط في إدارة المخابرات الجوية، وشارك في العديد من المعارك بريف حماة وإدلب وسابقاً بريف حلب الجنوبي.

وتلقَّى النظام السوري وميليشياته في الساعات الماضية ضربة غير متوقعة على يد فصائل غرفتَي عمليات “رد الطغيان” و “وإنّ الله على نَصْرهم لَقدير” التي شنت حملات عسكرية من عدة محاور تمكنت فيها من إبعاد النظام عن مطار أبو الظهور العسكري والسيطرة على قرى وبلداتٍ، فضلاً عن تكبيده خسائر بشرية تجاوزت المئة بين قتيل وأسير.

يذكر أن غرفتي العمليات تتكونان من فصائل (أحرار الشام – فيلق الشام – جيش العزة – جيش النخبة – جيش إدلب الحر – جيش النصر – الجيش الثاني – حركة نور الدين الزنكي – جيش الأحرار – الحزب الإسلامي التركستاني).

"الجيش الحر" يقتل قائد الحملة العسكرية لميليشيات "النمر" على ريف إدلب
مشاركة المقال !

اترك تعليق