هيئة تحرير الشام تستعيد السيطرة على عدة قرى جنوب حلب وتصد هجوما بريف حماة

0

أخبار السوريين: اندلعت اشتباكات عنيفة مساء الأمس الأربعاء، بين قوات الأسد والميليشيات المساندة وهيئة تحرير الشام على عدة محاور بريفي حلب الجنوبي وريف حماة الشرقي، تلقت عناصر الهيئة مساندة من عدة فصائل من الجيش الحر وتمكنت خلال ساعات من استعادة النقاط والقرى التي تقدمت إليها قوات الأسد.

وذكرت مصادر ميدانية أن عناصر هيئة تحرير الشام شنت هجوم معاكس على مواقع قوات الأسد والميليشيات التي تقدمت إلى قرى “رملة وعبيسان وطلفاح والحوري” بريف حلب الجنوبي، استمرت الاشتباكات لعدة ساعات تمكنت عناصر الهيئة من استعادة السيطرة بشكل كامل على القرى المذكورة.

وتكبدت قوات الأسد خلال المواجهات العديد من القتلى، إضافة لتمكن عناصر الهيئة من تدمير دبابة وأسر عدة عناصر واغتنام أسلحة وذخائر بينها سيارات مزودة برشاشات.

وفي الغضون، تمنت عناصر الهيئة بمشاركة فصائل من الجيش الحر من صد محاولة تقدم متزامنة بريف حماة الشرقي على قرى شطيب والرويضة وأم خزيم والظافرية وبليل، حيث تكبدت قوات الأسد خسائر كبيرة واضطرت للتراجع.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.