في مناطق سيطرة نظام الأسد “الجنس” مقابل المساعدات الإغاثية..(صورة)

0

أخبار السوريين: أقدم موظف في جمعية مصياف “الخيرية” ضمن المناطق الخاضعة لسيطرة نظام الأسد بريف حماة على إبتزاز إمرآة مقابل تسجيل إسمها للحصول على مساعدات إغاثية من الجمعية.

وتناقل ناشطون سوريون صورة للمحادثة التي جرت بين موظف نظام الأسد وبين المرأة المحتاجة للمساعدة على برنامج التواصل الإجتماعي “الوتساب” ، ظهرت فيها عملية استغلال حاجة عائلة المرأة للمساعدات الإغاثية من أجل حصول الموظف على مقابل جنسي.

وأظهرت الصورة رقم الموظف لدى الجمعية الخيرية، مما يشير إلى أن من قام بنشر هذه المحادثة هي المرأة المعنية بطلب المساعدات وهو ما أكده الناشطون.

وذكر الناشطون أنها ليست الحالة الأولى التي يتم بها ابتزاز النساء في مناطق سيطرة نظام الأسد، وخصيصاً زوجات قتلاه، حيث يوجد مئات الحالات التي تؤكد قيام موظفي نظام الأسد بإستغلال حالة الفقر والعازة لدى عوائل القتلى للحصول على تنازلات جنسية منهن.

هذا وتعيش مناطق سيطرة نظام الأسد حالة كبيرة من الفساد والفلتان الأمني جراء انتشار المليشيات الموالية لإيران وغياب سلطة القانون التي تحكم تلك المناطق.

مشاركة المقال !

اترك تعليق