ابتزه بشقيقته: شاب يقتل شبيحا تابعا لميليشيا الدفاع الوطني ويحرق جثته في حلب

0

أخبار السوريين: “إذا لم تسلمني شقيقتك لممارس الجنس، فسوف أسلمك للشرطة العسكرية كونك متخلف عن الخدمة الاحتياطية”، كلمات قالها أحد شبيحة ميليشيا الدفاع الوطني لشاب من مدينة حلب، مما جعل الأخير يقدم على قتله ورميه داخل حاوية القمامة في حي الحمدانية بمدينة حلب.

وقالت “مصادر إعلامية” موالية لنظام الأسد، إن قسم الشرطة في حي الحمدانية عثر داخل إحدى حاويات القمامة، على جثة رجل محترقة ومشوّهة بالكامل.

وأكدت المصادر، “اعتقال الفاعل بعد التحقيق في الحادثة والبحث في المكالمات التي أجراها المقتول في ذات اليوم، حيث اعترف بإطلاق الرصاص على عنصر ميليشيا الدفاع الوطني، ورميه في حاوية القمامة بحي الحمدانية، ومن ثم سكب مادة البانزين على الجثة وإحراقها بالكامل”.

وأشارت وزارة الداخلية التابعة لنظام الأسد، إلى أن “سبب ارتكاب الجريمة هو قيام الشبيح بابتزاز القاتل وتهديده بتسليم الشاب إلى الشرطة العسكرية كونه متخلف عن الخدمة الاحتياطية، إذا لم يسلمه شقيقته ليمارس الجنس معها”.

الجدير بالذكر أن أحياء حلب المدينة الواقعة تحت سيطرة نظام الأسد تعيش حالة من الفلتان الأمني نتيجة انتشار المليشيات المسلحة والشبيحة أمثال ميليشيا الدفاع الوطني، المساندة لنظام الأسد.

مشاركة المقال !

اترك تعليق