بتهمة التحريض على الجيش.. الأمن اللبناني يلقي القبض على لاجئ سوري!!

0

أخبار السوريين: اعتقلت قوات الأمن اللبنانية شابا سوريا يدير صفحة على فيسبوك دعت اللاجئين السوريين لتنظيم مظاهرات ضد “انتهاكات” من قبل الجيش اللبناني طالتهم الأسبوع الماضي، بحسب مصدر أمني.

وقال المصدر الذي فضل عدم الكشف عن هويته إن “مكتب المعلومات في الأمن العام اللبناني، فرع جنوب لبنان، أوقف أمس الإثنين هاني الحسين (24 عاما) على خلفية إنشاء صفحة على موقع فيسبوك تدعو للتنديد بانتهاكات الجيش اللبناني بحق اللاجئين.

ولفت إلى أن “دعوة السوريين للتظاهر في بيروت ضد الجيش اللبناني، قابلتها دعوات أخرى للتظاهر في نفس المكان دعمًا وتأييدًا للجيش، وبالتالي ربما كانت الأمور تجنح نحو تطور خطير، إلا أن وزير الداخلية نهاد المشنوق أعلن أمس عدم الترخيص لكلا المظاهرتين”.

وحول طريقة ومكان اعتقال الحسين، قال المصدر أنه “بعد رصد ومتابعة لصفحته تبيّن أنه مقيم بحي التعمير الواقع في مخيّم عين الحلوة، أكبر مخيّمات اللاجئين الفلسطينيين في لبنان، بمدينة صيدا (جنوب)”.

ولفت إلى أنه “خلال المداهمة تمت مصادرة بعض الوثائق داخل منزله، وقد نُقل من الجنوب إلى المركز الرئيسي للأمن العام اللبناني في بيروت، والتحقيق جار معه لمعرفة كافة التفاصيل التي دفعته لإنشاء هذه الصفحة والتحريض ضد الجيش”.

وكانت أفواج النخبة في الجيش اللبناني قد شنت الأسبوع الماضي، حملة عسكرية ضد اللاجئين السوريين في مخيمي “النور” و”القارية” عند أطراف بلدة عرسال، أسفرت عن مقتل 18 لاجئاً، بينهم طفلة واعتقال أكثر من 400 لاجئ، وتشريد المئات بعد حرق خيمهم.

وأكد حقوقيون ارتفاع حصيلة ضحايا عمليات التعذيب التي نفذها جيش لبنان بحق معتقلين سوريين، إلى 11 شهيداً، وذلك بعد أن احتجزهم أثناء هجومه على مخيمات اللاجئين في منطقة عرسال الحدودية.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.