تأكيد مصرع ضابط روسي سادس في سوريا

0

أخبار السوريين: ارتفع عدد المستشارون الروس التي قتلوا في سوريا منذ بدأ العدوان الروسي ، في أيلول العام الفائت ، إلى ستة قتلى وفق ما كشفه مجموعة من المدونين الروس الذين يراقبون حملة بلادهم في سوريا ويعملون تحت اسم (فريق مراقبة الصراع) على موقعهم الالكتروني .

وقال المدونون أن سيرجي تشوبوف (51 عاما) الميجر بقوات وزارة الداخلية الروسية قتل في سوريا يوم الثامن من فبراير شباط ودفن في حي بالاشيخا في موسكو.

وأكد المدونون إن مهمة تشوبوف في سوريا لم تتضح. ونقلوا عن مدونات صغيرة على مواقع التواصل الاجتماعي نشرها معارف تشوبوف وتحدثوا فيها عن وفاته وقالوا إنهم عرفوا أين دفن ، الأمر الذي أكدته أيضاً وكالة “ريترز” بناء على مصادها .

وقال راديك بيلوف لرويترز “أعلم أن تشوبوف كان مفاوضا في سوريا وقتل بإصابة مباشرة من قذيفة مورتر.” ويقول بيلوف إنه خدم تحت قيادة تشوبوف في مفرزة استطلاع في تسعينات القرن الماضي.

واعترفت روسيا حتى الآن بمقتل خمسة من أفراد قوات الأمن المشاركين في العملية في سوريا. وأمر الرئيس فلاديمير بوتين الأسبوع الماضي بسحب القسم الأكبر من قواته من سوريا قائلا إنها حققت معظم أهدافها هناك.

ويقول مسؤولون إن الدور العسكري الروسي في سوريا اقتصر على الغارات الجوية وتدريب القوات الحكومية السورية وتقديم المشورة لها وعمليات البحث والإنقاذ لانتشال أطقم الطائرات التي أسقطت وحماية القواعد الروسية، الأمر الغير واقعي سيما مع نشر تنظيم الدولة الاسبوع الفائت لصور خمسة قتلى روس قضوا في المعارك الدائرة في محيط مدينة تدمر .

شام.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.