صور: ‏جدة الشهيد ضياء بركات تزور مدرسة السلام‏

0

أخبار السوريين: زارت السيدة هند ملا كيالي جدة الشهيد الطبيب ضياء بركات ، الذي اغتالته يد الإرهاب والعنصرية قرب جامعة كارولينا الشمالية بالولايات المتحدة الأمريكية، مدرسة السلام بمدينة الريحانية بولاية هاتاي التركية حيث اطلعت على العيادة السنية التي أقامتها المدرسة وأطلقت عليها اسم الفريق الطبي الذي استشهد (ضياء ورزان ويسر).

وتحدثت السيدة هند والسيدة مها فنري خالة الشهيد ضياء عن نشاطاته الإنسانية وخدماته الطبية التي لم تكن تميز بين البشر حسب انتمائاتهم أو ألوان بشرتهم موضحتين أن استشهاده كان صفعة قوية لمن كان يروج عن إرهاب الإسلام ومحاولات بعض وسائل الإعلام الغربي نشر الرعب من المسلمين والتغاضي عن كل من يحاول الإعتداء عليهم.

وبهذا الصدد أوضحتا أن وسائل الإعلام الأمريكية إمتنعت عن نشر خبر مقتله أو تداوله حتى استطاعت الجالية المسلمة وعبر وسائلها الخاصة من فضح الجريمة والدفع بوسائل الإعلام لذكرها ونشر خبر مقتله.

كما أضافتا بأن الشهيد ضياء كان قبل مقتله يحضّر لوليمة دعى إليها حوالي 600 فقيرا من أنحاء المنطقة التي كان يقطنها في الولاية الأمريكية غير أن يد الإرهاب حوّلت هذه المأدبة الخيرية إلى مأدبة عزاء.

وقد تم إنشاء ‏مدرسة السلام بمدينة الريحانية بولاية هاتاي التركية بتاريخ ‏8 تشرين الأول/أكتوبر، 2012‏ حيث قال مؤسسوها إنه وانطلاقاً من تقديرنا لأهمية العلم والتعليم، ونظراً للظروف الحرجة التي يتعرض لها الشعب السوري الجريح من تعذيب وتشريد، وخدمهً للإنسانية عامهً وللطفوله البريئة خاصهً، فكرت الجالية السورية في كندا وتحت رعاية CR S المنظمة الإغاثية الكندية للاجئين السوريين وهي منظمة خيرية غير ربحية بتقديم هذا المشروع التعليمي والترفيهي كهدية متواضعة للجالية السورية في كندا تخفيفاً للأطفال والطلاب عما لاقوه من آلام وتعويضاً عما فقدوه من حقهم في التعليم والاستقرار والأمان.

1s 2s 3s 4s

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.