داعش يقتل مشايخ صوفية في الرقة بحجة تشويه الدين

0

أخبار السوريين: أقدم عناصر تابعون لتنظيم داعش “الدولة الإسلامية” يوم أمس الثلاثاء على قتل 6 من شيوخ الطرق الصوفية داخل مكتب أمني في مدينة الرقة، وذلك بعد اتهامهم بالسحر والشعوذة وتشويه الدين.

وتأتي عملية قتل الشيوخ الستة بعد حملة اعتقالات شنها عناصر التنظيم مؤخرا ضد مشايخ الصوفية وأتباعهم في محافظ الرقة شمال سوريا.

وأفادت المصادر أن التنظيم اعتقل مساء الإثنين الشيخ “سليمان السدﻻن” من منزله بالقرب من دوار البتاني، ومعه عدد كبير من مشايخ “الطريقة الصوفية”.

وقالت “مسار برس” إن سجون المكتب الأمني التابعة لتنظيم داعش ممتلئة بمشايخ “الطريقة الصوفية” وأتباع هذه الطريقة، حيث أعلن التنظيم عن مقتل عدد منهم، فيما بقي مصير الكثيرين مجهول حتى اللحظة.

وكان التنظيم اعتقل منذ أيام الشيخ “محمد المقط” أحد أهم مشايخ الطريقة الصوفية في الجزيرة العربية، وقام بإبلاغ ذويه بأنه قضى تحت التعذيب، رافضا تسليم جثمانه.

كما اعتقل تنظيم داعش أيضا، الشيخ “محمد عجان الحديد” أكبر مشايخ الصوفية، والشيخ “أحمد” إمام الجامع الكبير في مدينة الرقة، وقام بقتلهما.

ويعتبرتنظيم داعش “الصوفيين” سحرة، بسبب إيمانهم بالحجابات والرقية الشرعية، كما يعتبر منهج “الصوفيين” باطل، وقائم على البدع وتشويه الدين، مع العلم أن الفكر “الصوفي” منتشر بشكل كبير في الرقة.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.