المخابرات واللجان الشعبية تلاحق الشباب في دمشق لسوقهم للخدمة الإلزامية

0

اخبار السوريين: تشن عناصر المخابرات واللجان الشعبية مدعوة بكتائب حزب الله والميليشا العراقية حملات اعتقال واسعة في أحياء ومناطق العاصمة دمشق، طالت العديد من الشباب المتخلفين عن الخدمة الإلزامية والاحتياطية.

حيث قالت المصادر المحلية إن أحياء العاصمة دمشق تشهد انتشارًا كبيرًا لدوريات الشرطة العسكرية ومجاميع من مختلف الأفرع، وإقامة الحواجز الطيارة في الشوارع، بالإضافة إلى وقوف قوات الأمن أمام أبواب المساجد، والتدقيق على هويات الشباب للبحث عن المتخلفين عن الخدمة الإلزامية والاحتياطية، وقد تم اعتقال عدد منهم.

وأشارت المصادر إلى أن الحملة طالت مناطق جسر الثورة ومساكن برزة وحارات الزاهرة القديمة ومدخل ساروجة وحاجز جسر المقبور “حافظ أسد”.

جدير بالذكر أن النظام يشنّ حملات اعتقال في صفوف الشباب في دمشق وأحيائها، بسبب النقص الحاد في العنصر البشري في قواته، جرَّاء فقد الكثير منهم على جبهات القتال، وهروب بعضهم وانشقاقهم، كما بات يزج بعشرات المتطوعات اللواتي قدمن من الساحل السوري طلبا للثأر لإخوتهن وذويهن الذي قضوا على ايد الجيش الحر وكتائب المعارضة.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.