حملة تلقيح ضد شلل الأطفال في حمص وحماة ودرعا

1

أخبار السوريين/ انطلقت جولة جديدة من حملة التلقيح الوطنية ضد مرض شلل الأطفال ، يوم أمس الأحد، في محافظات حماة وحمص ودرعا، والتي تقيمها وزارة الصحة بحكومة النظام السـوري، بالتعاون مع منظمتي الصحة العالمية و”اليونيسيف” وتستمر حتى يوم الخميس المقبل.

وقال عامر سلطان، مدير الصحة في حماة، إن الحملة ستشمل أماكن محددة من المحافظة، والتي تتطلب الاستمرار بعملية التلقيح فيها، وخاصة في مراكز الإقامة المؤقتة والمناطق غير الآمنة، وتستهدف تلقيح نحو 84 ألف طفل من أبناء المحافظة والوافدين إليها من المحافظات الأخرى.

وأضاف: إنه تم إنجاز جميع التحضيرات لإنجاح الحملة من تأمين مستلزماتها، إضافة إلى تدريب العاملين الصحيين وبعض المتطوعين من المجتمع المحلي، ونشر لافتات وبروشورات في الجامعات والمدارس والمشافي العامة والمراكز الصحية بهدف التوعية والوصول لأكبر عدد ممكن من الأطفال.

ودعا سلطان الأهالي لاصطحاب أطفالهم إلى المراكز الصحية والفرق الجوالة لتلقيح أطفالهم بغض النظر عن جرعات اللقاح السابقة، مشيرًا إلى أن اللقاحات متوافرة في جميع المراكز الصحية المنتشرة بكل أنحاء المحافظة والبالغ عددها 160 مركزًا صحيًّا.

بدوره، قال جهاد عابورة، رئيس دائرة الرعاية الصحية بالمديرية، إن عدد المشاركين في هذه الحملة يبلغ 471 عنصرًا من العاملين في المراكز الصحية والفرق الجوالة، إضافة إلى المتطوعين من الجمعيات الأهلية ولجان الأحياء والهلال الأحمر واتحاد الطلبة والمنظمات والمؤسسات المساعدة في الحملة، ولافتًا إلى وجود 36 فريقًا جوالًا.

وأوضح عبد المؤمن قشلق، رئيس دائرة الرعاية الصحية بمديرية حمص، أن الحملة تستهدف 65 ألف طفل دون الخامسة في المناطق غير الآمنة من المحافظة، أو التي لم يصل إليها اللقاح في الحملات السابقة، إضافة إلى مراكز الإقامة المؤقتة في الأحياء والقرى التي استقبلت أعدادًا كبيرة من المهجرين كمدينة حسياء وريف البادية وتدمر والسخنة وريف المخرم وغيرها.

وأضاف قشلق أنه تم تخصيص 4 فرق جوالة من الممرضين لزيارة مراكز الإقامة المؤقتة في مختلف مناطق المحافظة وإعطاء اللقاح للأطفال فيها.

وبيّن محمد الغزاوي، مسؤول عمليات التلقيح بمديرية الصحة في درعا، أن الحملة تستهدف نحو 38.966 ألف طفل من البدو الرّحل والأطفال في المناطق غير الآمنة.

وأكد الغزاوي توافر جميع مستلزمات الحملة، حيث يشارك فيها 352 شخصًا يتوزعون بين معط للقاح ومشرف ومسؤول إمداد.

مشاركة المقال !

تعليق واحد

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.